نتائج الحركة الانتقالية الخاصة بالنظار والحراس العامين ورؤساء الأشغال بمؤسسات التعليم الثانوي - موقع الأستاذ

728x90 AdSpace

آخر المستجدات
الأربعاء، 6 مايو، 2015

نتائج الحركة الانتقالية الخاصة بالنظار والحراس العامين ورؤساء الأشغال بمؤسسات التعليم الثانوي

نتائج الحركة الانتقالية الخاصة بالنظار والحراس العامين ورؤساء الأشغال بمؤسسات التعليم الثانوي
نتائج الحركة الانتقالية الخاصة بالنظار والحراس العامين ورؤساء الأشغال بمؤسسات التعليم الثانوي
أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني يومه الثلاثاء 6 ماي 2015 عن نتائج الحركة الانتقالية الخاصة بالنظار والحراس العامين ورؤساء الأشغال بمؤسسات التعليم الثانوي العمومي لسنة 2015، وقد أسفرت نتائج هذه الحركة، التي تم نشرها بالموقع الإلكتروني للوزارة www.men.gov.ma، على انتقال ما مجموعه 557 مستفيدة ومستفيد موزعين حسب السلك على الشكل التالي: 
التعليم الثانوي الإعدادي :229 من بين 632 مشاركة ومشارك؛ 
التعليم الثانوي التأهيلي : 328 من بين 606 مشاركة ومشارك.
وجدير بالذكر أن الوزارة ستفتح خلال سبعة أيام من تاريخ صدور هذه النتائج باب الطعون، فعلى كل من يهمه الأمر تقديم طلبه في الموضوع مباشرة إلى المصالح المختصة بالأكاديمية التي ستعمل على إرسال جميع الطعون إلى مديرية الموارد البشرية وتكوين الأطر-قطب التدبير المندمج للموارد البشرية-قسم الحركات الانتقالية. 

نتيجة الحركة الإدارية بالحراس العامين بمؤسسات التعليم الثانوي الإعدادي لسنة 2015 حسب جهة التعيين
نتيجة الحركة الإدارية بالحراس العامين بمؤسسات التعليم الثانوي الإعدادي لسنة 2015 حسب الجهة الأصلية
نتيجة الحركة الإدارية الخاصة بالحراس العامين و رؤساء الأشغال بمؤسسات التعليم الثانوي التأهيلي لسنة 2015 حسب جهة التعيين
نتيجة الحركة الإدارية الخاصة بالحراس العامين و رؤساء الأشغال بمؤسسات التعليم الثانوي التأهيلي لسنة 2015 حسب الجهة الأصلية


موقع الأستاذ

موقع تربوي مستقل يهتم بجديد التربية والتعليم بالمغرب

للتواصل معنا يرجي زيارة صفحة تواصل معنا: موقع الأستاذ

نتائج الحركة الانتقالية الخاصة بالنظار والحراس العامين ورؤساء الأشغال بمؤسسات التعليم الثانوي Reviewed by موقع الأستاذ on 11:38 م Rating: 5 نتائج الحركة الانتقالية الخاصة بالنظار والحراس العامين ورؤساء الأشغال بمؤسسات التعليم الثانوي ...

ليست هناك تعليقات:

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط.