ما معنى الكفاية في المعاجم و التصورات التربوية؟ - موقع الأستاذ

728x90 AdSpace

آخر المستجدات
الجمعة، 3 يوليو، 2015

ما معنى الكفاية في المعاجم و التصورات التربوية؟

ما معنى الكفاية في المعاجم و التصورات التربوية؟
ما معنى الكفاية في المعاجم و التصورات التربوية؟
الحسن اللحية
Compétence
1- الكفاية معجميا:
• يقدم المنجد الكبير للسيكولوجيا (Larousse 1991) معنيين لكلمة كفاية: المعنى الأول يخص مجال سيكولوجية النمو، حيث يقصد بها مجموع الإمكانات للاستجابات الأولية تجاه البيئة المحيطة.
• الكفاية هي القدرة على إنجاز بعض الأفعال (المعجم الموسوعي لعلم النفس).
• الكفاية هي مجموعة من المعارف والمهارات المحشودة والمولفة من قبل الفرد في سياق منتج تدل على نجاعتها (معجم تدبير الموارد البشرية).
• يقال على المستوى الفردي بأن الكفاية المهنية هي التوليف بين المعارف والمهارات وحسن التواجد التي تجعل كلها الشخص قادرا على العطاء في مهمته أو حرفته (معجم مفردات التدبير ).
• الكفاية، التأهيل، المهارة..كلها مجموعة من المميزات تسمح للعامل بتلبية متطلباته في وظيفة معطاة. تتكون الكفاية في الآن نفسه من المواقف والاستعدادات والمعارف المكتسبة بالتجربة أو التكوين في مجال خاص (المعجم الكندي لعلاقات الشغل).
• تجمع الكفايات ثلاثة أنواع من المعارف هي المعارف النظرية والمهارية (التجارب)، وذات البعد السلوكي (حسن التواجد) المعبأة أو القابلة للتعبئة ليتأتى للأجير تنفيذ مهمة أوكلت له بشكل جيد.وقد نميز عدة أنواع من الكفايات مثل المستعملة/القابلة للاستعمال، المثبتة الصلاحية/الممكنة، الإجرائية/الشخصية...(معجم الموارد البشرية).
• يتموضع المعنى الثاني للكفاية بين علم النفس واللسانيات ويندرج ضمن علم النفس اللغوي psycholinguistique، حيث تعني الكفاية مجموع المعارف اللسنية لدى المخاطب، وحيث تمكنه من فهم و إنتاج عدد لا نهائي من الجمل.
م.الدريج، الكفايات في التعليم ص 47
2- الكفاية اشنقاقيا:
• تكاد تجمع المراجع المغربية التي تناولت موضوع الكفايات أن كلمة كفاية compétence مشتقة من اللاتينية competens ومن الفعل compter أي ذهب aller مع avec، وقد تعنى الملاءمة مع، والمرافقة. يأخذ الفعل معنيين، أولهما، الاتفاق و الانضمام إلى، و التواجد مع، والمعنى الثاني الإنجاز، أي القدرة على القيام بشئ معين....
• وكلمة الكفاية compétence كذلك، حسب بعض المتون المغربية، مشتقة، حسب معجم ألفاظ اللغة البيداغوجية وقاموس اللغة التربوية لصاحبه P. Foulquié ، من الكلمة اللاتينية "comptens" ،وهي اسم الفاعل من الفعل "copmter" أي ذهب، مع وجود لفظ "Cum" الذي يعني مناسبا ومتكيفا مع قدرة قانونية أو مهنية محصلة للقيام ببعض الوظائف أو الاضطلاع بعمل ما.
محمد الدريج، الكفايات في التعليم. ص23 وما هي الكفايات، الحسن اللحيةوعبد الإله شرياط، ص 37.
• أما معجم الألفاظ التربوية وقاموس التربية اللذان أشرف على إنجازهما "Gaston Mialaret"، فقد ورد فيهما أن كفاية compétence مشتقة من اللاتينية القانونية "competentia" التي تعني التقرير والعلامة الصحيحة juste rapport.
فالكفاية هنا حصيلة الإمكانية أو الأهلية أو القدرة أوالمهارة. والإمكانية هي العلامة على كل ما هو فردي وذي طابع سيكولوجي في حين أن الأهلية هي غياب كل ما له علاقة بالفردي وأكثر من ذلك كل ما هو سيكولوجي، أما القدرة أو المهارة فتحيل على تأثير الوسط بصفة عامة وخاصة التأثيرات المدرسية من خلال إنجازات الفرد. 
ما هي الكفايات؟ت. الحسن اللحية و عبد الإله شرياط. ص 37.و الكفايات في التعليم، د. محمد الدريج، ص 23.
• وفي الاشتقاق الخاص باللغة الفرنسية لكلمة "كفايةcompétence "، يشير قاموس Le petit Robert إلى أربع دلالات محورية لهذه الكلمة حسب بعض المجالات من أهمها: 
1- القانون: وتعني فيه الجدارة والأهلية والاختصاص.
2- اللغة المتداولة: تدل فيها كلمة الكفاية على الدراية والمعرفة العميقة وسعة الإطلاع.
3- البيوليوجيا: تعني فيها صفة النسيج أو الخلية القادرين على الاستجابة لمثير وهي التشكل واتخاذ صفات مغايرة.
لحسن بوتكلاي، مفهوم الكفايات وبناؤها عند فليب بيرنو، مجلة علوم التربية، المجلد3، العدد 25 ص74.
• إن لفظ "كفاية" ينتمي منذ مدة إلى الحقل اللغوي العربي الفصيح. ويرى ع. الرحمان التومي أن جل الفاعلين والممارسين التربويين والمهتمين بموضوع الكفايات وقعوا في خطأ استعمال مصطلح كفاءة عوض كفاية ظنا منهم أنه المصطلح الصحيح من الناحية اللغوية، ولتوضيح الفرق بين الكفاية والكفاءة نورد مايلي: 
الكفاءة من فعل (كفأ) وتعني من بين ما تعينيه حالة يكون بها الشيء مساويا لشيء آخر ومنه (الكفؤ): المثيل والنظير، جمع أكفاء وكفاء حسب منجد الطلاب.والمماثلة في القوة والشرف، ومنه الكفاءة في الزواج: أن يكون الرجل مساويا للمرأة في حسبها ودينها وغير ذلك. والكفاءة في العمل، أي التدرب عليه وحسن تصريفه حسب المعجم الوسيط.
انظر مؤلف الكفايات، مقارنة نسقية: ذ. عبد الرحمن التومي، ص.ص 21-22.
• وجاء في لسان العرب لابن منظور أن الكفئ يعني النظير وكذلك المساوي، وأيضا الخدم الذين يقومون بالخدمة.وذكر كذلك قول حسان بن ثابت: وروح القدس ليس له كفاء، أي جبريل ليس له نظير ولا مثيل. الكفايات في التعليم. 
أما الكفاية لغويا فهي من [كفى يكفي] إذا قام الفرد بالأمر، يقال استكفيته أمرا فكفايته، ويقال : كفاك هذا الأمر أي حسبه وكفاك هذا الشيء ... وكفى الرجل كفاية فهو كاف وكُفىً...وفي معجم "المفرادات في غريب القرآن" تجد أن كفى كفاية تعني بلوغ المراد في الأمر.
عبد الرحمن التومي، الكفايات: مقاربة نسقية. ص 22.
• الكفاية فيها استغناء وحصول الاكتفاء أو الارتواء ماديا كان أو معنويا، فالكفاية في هذا المعنى في اللغة العربية تدل على حصول الكفاية من الشيء مع القابلية للنماء والزيادة.
ففي معظم المعاجم نجد أن الكفئ تعني النظير والمساوي، ويستشهد في ذلك بما جاء في القرآن: (ولم يكن له كفؤا أحد).
الكفايات: مقاربة نسقية. ص 22.
• صار "الكفي" اليوم هو "الكافي" القدير فيقولون هو "كفء في عمله" أي قادر ذو كفاية وكان الصحيح أن يقال: هو "كاف في عمله" ومنه اللقب المشهور (كافي الكفاة).
انظر مقالة لحسن بوتكلاي، مفهوم الكفايات وبناؤها عند فليب بيرنو، مجلة علوم التربية، المجلد 3، العدد 25ص73
• وهكذا تم هجران استعمال لفظ الكفاية يكفي وليس الكفاءة، فالكفاءة تعني المساواة والكفء هو النظير بينما تعني الكفاية القدرة فيكون الكافي هو القادر.
انظر مقالة لحسن بوتكلاي، مجلة علوم التربية، المجلد 3، العدد 25، ص 73
• إن الكفاءة من (كفأ) و تعني حسب "منجد الطلاب" "حالة يكون بها شيء مساويا لشيء آخر" ومنه كذلك (الكفؤ) المثيل والنظير جمع أكفاء وكفاء. ومن معانيها حسب المعجم الوسيط "المماثلة في القوة والشرف، ومنه ذلك الكفاءة في الزواج : أن يكون الرجل مساويا للمرأة في حسبها ودينها وغير ذلك. والكفاءة للعمل: القدرة عليه وحسن تصريفه.
ونجد في معجم "المفردات في غريب القرآن" كفى الكفاية ما فيه سد الخلة وبلوغ المراد في الأمر...
عبد الرحمان التومي، الكفايات مقاربة نسقية ص.ص 21-22
3- ماهية الكفاية حسب بعض الباحثين :
• الكفايات هي مجموعة قارة من المعارف والمهارات وسلوكات نموذجية وإجراءات-نموذجية وأنماط من التفكير التي يمكننا تنفيذها بدون اللجوء إلى تعلم جديد (دومونتمليان 1986).
• هناك ثلاث عناصر تميز الكفاية؛ أولها أن الكفاية تستدعي أبعاد الفرد مثل الاستعدادات والمعارف والمهارات، وثانيها أن هذه الأبعاد قابلة للفعل وتحيل على مجموعة قارة من الخصائص الدائمة في الزمن ويمكن إظهارها في وضعيات متنوعة، وثالثها تؤثر في المر دودية، بل إن المردودية هي التي تحدد ما إذا كانت الكفاية متحكما فيها أم لا (فوشير ولديك 2001).
• الكفاية مجموعة من المعارف وقدرات للفعل والسلوكات مبنينة حسب هدف في نوع من الوضعيات المعطاة (جلبير وبارليي 2000).
• تعرف الكفاية بالمقارنة مع الفعل الملموس (جوبير2003).
• هناك بعدان في الكفاية هما العمودية التي تحيل على درجة التحكم والخبرة ثم هناك العرضانية التي تحيل من جانبها على عناصر تسمح بالاختيار والنجاح في حركية مهنية (جوليس1997).
• الكفاية هي معرفة بالفعل المعقد التي تظهر عبر الاستدماج والتعبئة والتنظيم والترتيب لمجموعة من القدرات والمهارات (سواء كانت من طينة معرفية أو عاطفية أو حس-حركية أو اجتماعية) ومعارف (معارف تصريحية) تستعمل بنجاعة في وضعيات لها خصائص مشتركة (لازنيي 2000).
• الكفايات تهم التنفيذ المندمج للاستعدادات وسمات الشخصية وكذلك المعارف المكتسبة للقيام، بشكل جيد، وترتبط بمهمة معقدة في إطار مقاولة وفي إطار روح استراتيجياتها وثقافتها (لفي لوبويير 1996).
• الكفاية المهنية هي توليف للمعارف والمهارات والتجارب والسلوكات الممارسة في سياق محدد (مديف2002).
• يمكن للكفايات أن تكون تحفيزات وسمات الشخصية والمفاهيم التي نكونها عنها والمواقف والقيم والمعارف أو الاستعدادات المعرفية والسلوكية، وجميع الخصائص الفردية التي يمكننا قياسها (متراني و دالزييل و بيرنار1992).
• الكفاية هي اتخاذ المبادرة والاضطلاع بالمسؤولية حينما يواجه الفرد المشاكل في وضعيات مهنية. وهي الذكاء العملي في وضعيات ترتكز على معارف مكتسبة وتعمل تحويلها. وهي القدرة على تعبئة شبكات الفاعلين حول وضعيات وتقاسم الرهانات والاضطلاع بمجالات المسؤولية (زارفيان 2001). 
• لا تشكل الكفاية اليوم مفهوما. وبعيدا عن لغة القانونيين الذين يمتلكون تعريفا دقيقا للكفاية منذ القديم فإن اللفظ تطور في استعمالات اللغة الجارية مستهدفا جودة مهنية هي بدورها غير محددة.
عن Relations formation-emploi بتصرف Bulletin de l'ANFH, n31mars1996 
• الكفاية خاصيات إيجابية للفرد تشهد على مقدرته على القيام ببعض المهام.
• الكفاية هي التحكم في المعارف والمهارات التي تسمح بالقيام بمهام مدرسية معطاة وتخبرنا عن مستوى كل تلميذ، ويمكن ملاحظتها على شكل سلوكات خلال الأنشطة التي يقوم بها التلميذ.
• الكفاية مجموع السلوكات الكامنة في الفرد (عاطفية معرفية وحس-حركية) تسمح له بممارسة نشاط بنجاعة.
• توجد مقاربات كثيرة لمفهوم الكفاية (...) وهي مفهوم متعدد المعاني رغم أن عددا من المؤلفين وصلوا حاليا إلى توافق (دينهو1988، ميريو1991، جوناييت و لووايرس وبليي1990، راينال ورويني1997، بيرنو1997، بلاسيو2000، جوناييت2001، و2002).ويمكن تلخيص تعريف هؤلاء للكفاية في ست نقط هي: 1) الكفاية هي تنفيذ معارف وحسن تواجد ومهارة أو حسن مآل من قبل شخص أو مجموعة أشخاص (كفاية جماعية) في وضعية محددة مرتبطة دوما بالتمثلات التي يكونها الفرد أو الجماعة عن تلك الوضعية. 2) يفترض ذلك التنفيذ التشغيل الناجع لسلسلة من الموارد الملائمة للوضعية؛ فتلك المعارف قد تكون من طينة المعرفي (مثلا المعارف) أو عاطفية (مشروع شخصي) أو اجتماعية (طلب مساعدة المدرس أو زميل في الدراسة) أو سياقية (استعمال حاسوب الفصل الدراسي أو مرجع أو منجد أو بطاقة) أو غيرها. لا توجد حدود في هذه الموارد فقد تكون مختلفة جدا من وضعية لأخرى ومن شخص لآخر ومن مجموعة أشخاص إلى أخرى. ومن جانب ثان فإن موارد المعرفي ما هي إلا مورد من بين موارد أخرى.3) ما وراء تلك التعبئة وذلك التنفيذ تفترض الكفاية انتقاء للموارد المعبأة لتجعلها أكثر نجاعة ما أمكن ذلك في الوضعية(...) فعلى المدرس مثلا أن يدرك بأن المعارف المعبأة تختلف من تلميذ لآخر ضرورة، بحيث أن كل تلميذ يحيل من بين ما يحيل عليه يحيل على تمثلاته للوضعية ولمختلف مكوناتها. 4) تفترض الكفاية التنسيق بين الموارد رغم أن الشخص أو المجموعة يعبئون موارد كثيرة إلا أنهم لن يستعملوا إلا الموارد الملائمة للوضعية (...) 5) بمساعدة هذه الموارد المعبأة والمنتقاة والمنظمة تفترض الكفاية معالجة المهمة بنجاح. فبعض تلك المهام له علاقة بحل المشكلات (...) 6) تفترض الكفاية، أخيرا، بأن مجموع هذه النتائج عليها أن تكون مقبولة اجتماعيا (...) مما يعني استدماج البعد الأخلاقي في تقويم النتائج.
Ph.Jonnaet, Compétences et socioconstructivisme, www.UQAM
• ترتبط الكفاية بحرفة أو مهنة أو وظيفة وبوضع أو وضعية مهنية أو وضعية إحالة اجتماعية.
الكفاية مفهوم جديد ظهر في أواسط الثمانينيات من القرن العشرين في حقل التربية والتكوين والمقاولة. والتعاريف النظرية المتعددة التي نعثر عليها الآن تجعل من الكفاية "نوعا من الإسفنج" أو فكرة متعددة المعنى تعكس تعدد استعمالاتها الاجتماعية والعالمة (...). حسب مارسيل ستروبانتس ظهرت الكفاية كإمكانية أو كموارد فردية مختفية قابلة للتطوير عن طريق التكوين أو التحويل من وضعية إلى أخرى، غير أن الكفاية لا تجعلنا مقتصرين على تعريف واحد لتعددية الاستعمالات التي تخضع لها الفكرة.
عن برجيت باناني Brigitte Pagnaniبتصرف Vie Pédagogique, n14nfévrier-mars2000 
• من بين التعاريف الكثيرة للكفاية نجد تعريف موريس دو مونتملان الذي يتناسب تعريفه والتكوين؛ فالكفاية في نظره هي مجموعة قارة من المعارف والمهارات وأنواع من التصرفات والإجراءات العامة وأنواع من التفكير التي يتم تنفيذها دون تعلم جديد.
• تعني الكفاية تملك معرفة أو مهارة ذات جودة معترف بها في مجال محدد. والكافي هو من يقدم الدليل على تلك المهارة والمعرفة وإلى حد ما يكون هو الخبير في ذلك المجال. وقد ظهر حديثا في استعمالات علماء النفس واللسانيين تمثل للكفاية، وحسب هؤلاء، هو ما يقدر الفرد على إنجازه.
• تدقق الكفايات في التعلمات المعقدة التي لها معنى، والتي على التلاميذ أن يتحكموا فيها في نهاية التكوين. هناك مميزات مثيرة تحدد الكفايات منها تناسبها مع حقل معطى من الوضعيات (الكافي هو من يصيغ نصا حكائيا أو يحل مشكلا في الهندسة...). كما تتحدد الكفايات بنظام متنوع من المعارف ( معارف نحوية وإملائية وتقنية عملية...) والكفاية تنفذ في وضعيات- مشاكل ( وصف منظر طبيعي، إنجاز ميزانية...). 
• الكفايات مقاييس تعين مستوى المعارف والمهارات المكتسبة لإنجاز بتفوق، في عالم الشغل، وظائف خاصة بكل عينة مهنية.
• إن مفهوم الكفاية مفهوم جديد على اللغة العلمية، سواء في علم النفس أو علوم التربية أو في مجال التسيير والتدبير وغيرها من المجالات، حيث ساد الحديث عن الإمكانات أو الاستعدادات وعن الميول وعن سمات الشخصية على اعتبار أنها تمثل الخصائص النفسية التي تميز الأفراد.
م.الدريج،الكفايات في التعليم ص 46
• الكفاية مجموعة معارف ومهارات وحسن تواجد أو شكل الحضور لممارسة تلك المعارف والمهارات بالشكل المناسب. وتقوم على مجموعة من الموارد وترتبط بسياقات ووضعيات لتظهر ككفايات. ومن خاصياتها التعقد لأنها ليست تجميعا لمهارات ومعارف. ثم هي قدرة على التحرك والفعل والنجاح والتقدم في المهمة أو النشاط لأنها تتأسس على معارف ومهارات منظمة.
• الكفاية مجموعة من المعارف والمهارات الضرورية لإتمام نشاط معقد إلى حد ما.والكفايات قابلة للتقويم.
• الكفاية استعداد للاضطلاع بمهام بمجموعة من المهارة المحددة أو بسلوك أوعمل محدد منتظر في حرفة أو مهنة.والكفايات مجموعة من المعارف والمهارات والاستعدادات المكتسبة بفضل تعليم نسقي ومنظم.
• الكفاية مجموعة من المعارف والمؤهلات والمهارات والمواقف الضرورية للقيام بمهمة. فالكفاية في القراءة مثلا تفترض المعرفة بالكلمات والنحو والمعنى والأفكار والمرادفات وبالغايات والخلفيات.
• الكفاية مهارة في وضعية مرتبطة بمعارف يمكن ملاحظتها خلال إنجاز المهام المطلوبة.
• الكفاية أهلية مؤسسة على المعرفة بالتحريك والاستعمال الناجع لمجموعة من الموارد. فمن أجل المعرفة بالفعل وجب التوفر على قدرة تتلاءم وتعدد الموارد، ثم اللجوء إلى مكتسبات أخرى.
• يستهدف البرنامج المبنى على الكفايات شيئا آخر غير المعارف التي ستصبح أدوات من أجل الفعل.تعبئ الكفاية إذن عدة موارد وتتمظهر في سياقات وتتمتع بصعوبات متنوعة ومختلفة التعقيد على عكس المهارة التي يطبقها الفاعل والتي تكون معزولة.
• الكفاية إمكانية ليعبئ التلميذ مجموعة من المعارف والمهارات والخبرات لمواجهة وضعية أو مشكل.
• تسمح الكفاية بالفعل أو بحل مشاكل مهنية بشكل مريح في سياق خاص وذلك بتحريك مختلف القدرات بشكل مندمج.
• يميز كارتز ثلاثة أنواع من الكفايات هي الكفايات المفهومية ( التحليل، الفهم، التحرك بشكل نسقي) والكفايات التقنية (الطرق، السيرورات، الإجراءات، تقنيات تخصصية) والكفايات الإنسانية ( العلاقات البينية).
Kartz .R.L, Skills of an effective administrator, Harvard Business Review, Vol.51, 1974 
• يميز غي لوبوترف عدة أنواع من الكفايات منها المعارف النظرية (معرفة الفهم والتأويل) والمعارف الإجرائية (معرفة كيف) والمهارة الإجرائية (معرفة الإجراء والعمل) ومهارة تجريبية (معرفة القيام بالفعل والتصرف) مهارات اجتماعية (معرفة التصرف والتعامل) ومهارة المعرفي (معرفة معالجة المعلومة والتفكير وتسمية ما نقوم به والتعلم). 
Le boterf.G, De la compétence, essai sur un attracteur étrange, Paris. Ed, d'organisation1995 
• الكفاية هي حقل المهارات التي انطلاقا منه يقوم مردود التلاميذ.
• يرى كلود ليفي لوبوير أن فكرة الماهية تستعمل أكثر فأكثر لكنها محددة بشكل سيئ وذلك ما يجعله يطرح خمس أسئلة هي: ما معنى الكفاية بالتحديد؟ وكيف نحددها؟ وكيف نطور الكفايات؟ وكيف نستدمج المعلومات المختلفة للفرد المتعلقة بكفاياته واستعداداته وشخصيته... من أجل تكوينه أو تطوير صورته عن الذات؟ وما هي العلاقات بين الكفايات الفردية والمؤسساتية؟. 
Claude lévy-leboyer, La gestion des compétences.ed. D'organisation, 1996, 6éme. Ed.2002.p18
• الكفاية هي معارف و مهارات منظمة بشكل منضبط مع نشاط عام مركب من أجل إتمامه.
http://www.Europass-france.org
• يمكن تعريف الكفاية بأنها مجموعة من المهارات الممفهمة وفق التمكن تشير إلى استعمال معارف مصورنة (معارف علمية وتقنية) ومعارف تطبيقية وسلوكية وعمليات ذهنية.
والكفاية بعيدا عن هذه المجموعة من المعارف والمهارات المختلفة من حيث التنظيم والتبديل تفترض معرفة بالتحرك في وضعية مهنية أو المدرسية معقدة بالنظر إلى غاية معينة.
تنمو وتقوم الكفاية عبر إنجاز مهام أو آثار ظاهرة (النتائج). كما أنه بإمكاننا التمييز بين كفايات عامة أو عرضانية وكفايات نوعية.
فردريك روفان www. Cadredesante.com
• الكفاية هي القدرة المعروفة عن فاعل المتسمة بتعبئة موارد (من معارف ومدارك مهنية وجود سلوكية)، وذلك من أجل القيام بفعل وبلوغ نتيجة والاستجابة لمطلب المقاولة و تنظيم معين أو للنسق الاجتماعي برمته.
Résultats des programmes d'etude.www.interef.com
• يرى لبوترف أنه لايكفي تملك معارف أو قدرات ليكون الفرد كافيا، بل يجب معرفة استعمال تلك القدرات والمعارف كما ينبغي في ظروف ملائمة.ولهذا وجب التمكن من المعرفة بالتوليف والتحويل أو النقل والمهارة المعترف بها.
http:// www.3ct.com
• يرى دافيد والكر المسؤول عن التكوين في اللجنة الأوربية
أن فكرة الكفايات تتكون من ثلاثة محاور تقليدية هي المعرفة والمهارة و المعرفة بالفعل، التي تدخل كلها في علاقة مع سياق واقعي للعمل ومع الأهداف المحددة. وعلى الفرد أن يتهيأ للقيام بسلسلة من الأشغال لا أن يتهيأ للقيام بعمل واحد نوعي. يتعلق الأمر بكفايات واقعية يمكنه أن ينفذها وهو يعمل في تنظيم متعدد الجنسيات واللغات (p47).
Quel avenir pour les compétences? De boeck, 2000
• الكفاية استعداد لتنفيذ مجموعة منظمة من المعارف والمهارات لإتمام عدد من المهام.
J.P.Hogenboom, Bulletin d'information pédagogiques, Septembre N54- 2003.
• لمفهوم الكفاية دلالات متعددة.وسأحددها هنا باعتبارها قدرة على التصرف بفعالية في نمط معين من الوضعيات؛ فهي قدرة تستند إلى معارف، لكنها لا تختزل فيها؛ فلمواجهة وضعية ما يجب استخدام موارد معرفية متكاملة ومتعددة ومنها المعارف[...] فالكفاية ليست على الإطلاق استخداما عقلانيا محضا وبسيطا للمعارف والإجراءات ونماذج التصرف، وبالتالي فإن التكوين على الكفايات لا يقود إلى إشاحة الوجه عن نقل المعارف، كما أن امتلاك معارف غزيرة لا يسمح بتحريكها في الوضعيات بشكل تلقائي.
فليب بيرنو، بناء الكفايات انطلاقا من المدرسة.ت. لحسن بوتكلاوي. منشورات عالم التربية.مطبعة النجاح الجديدة، الدارالبيضاء 2004.ص ص12-13
• الكفاية هي المعرفة بإتمام مهمة بنجاعة، أي حركة لها هدف معين. والمقاربة بالكفايات تعمل على استبعاد تجزيء المهام حتى لا تسقط في فقدان المعنى في نظر التلاميذ. كما أنها تحفز على التعلم في وضعية نشيطة وإعطاء الغائية والمعنى للمعارف، وتساهم لتجعل من التعلم تحولا في الذات المتعلمة.
Bernard Rey, Vincent Carrette, Anne Defrance, Sabine Khan.Préface de Ph.Meirieu, Les compétences a l'école, Apprentissage et évaluation. Ed.deboek2003.Bruxelles.p33
• يرى غي لوبوترف أن المقصود في مجال المقاولة هي الكفايات المهنية؛ ولذلك فإن التعليم قد ينمي أعمالا وأنواع أخرى من الكفايات ( معارف نظرية، ثقافة عامة، طرق العمل، قيم...)، وهي قيم يمكنها أن تدخل فيما بعد في سيرورة بناء الكفايات المهنية.بينما يكون التعليم المهني أكثر تميزا لأنه غايته تنتظم حول تهيئ المتعلم للممارسة كفايات مهنية.
• تصف الكفايات "كيف" ينبغي أن تمارس وظيفة معينة وليس "لماذا تصلح تلك الوظيفة".
• لم تنتظر المقاولات، في نظر لوبترف، التسعينيات من القرن العشرين لتهتم بالكفايات فمنذ زمن بعيد وهي تصرف أموالا على التكوين المهني لتأهيل مستخدميها وتبحث عن توظيف مؤهلين أصحاب كفايات أو الذين لهم استعداد لذلك. وأما الجدل الدائر حاليا حول الكفايات فإنه يسعى إلى إعطاء مضمون جديد للكفايات وذلك راجع إلى المتطلبات الجديدة لتنافسية المقاولات وتطور السياقات وتنظيمات الشغل وخصائص سوق الشغل وتطور التكنولوجيات الجديدة للإعلام والاتصال و التقدم الحاصل في سيرورة التعلم ووظائفية المعرفي، وهي كلها أمور لا تنحصر في المهارة وإنما تأخذ بعين الاعتبار القدرة على تدبير وضعيات مهنية. فأن تكون صاحب كفاية لا يعنى أنك تعرف كيفية تنفيذ عملية معينة، بل المعرفة بالفعل ورد الفعل في سياق خاص، أي مواجهة المحتمل والمجهول.ثم إن الكفاية المهنية تتحدد ليس فقط في علاقتها بالشغل وإنما في علاقتها بالقابلية للتشغيل Employabilité، و المعرفة بالتوليف والتعبئة في وضعية العمل.
Quel avenir pour les compétences? De boeck, 2000 p15-16-17
• الكفايات عبارة عن قوائم للسلوكات يتحكم فيها بعض الأشخاص أكثر من البعض الآخر، وذلك ما يجعلهم أكثر نجاعة في وضعية معطاة.
تلك الكفايات تكون قابلة للملاحظة في الواقع اليومي للعمل، وكذلك في وضعيات الاختبار. تضع الكفايات قيد التنفيذ، بشكل مندمج، مواقف وسمات الشخصية ومعارف مكتسبة.
تمثل الكفايات سمة تجمع بين الخصائص الفردية والمكتسبة للقيام بمهمات مهنية بشكل دقيق.
Claude lévy-leboyer, La gestion des compétences. Éd. d'organisation. 2002. p48
• الكفاية هي نتيجة التجارب المتحكم فيها بفضل مواقف وسمات الشخصية. وكل تقويم للكفاية عليه أن يكون مرفوقا بتقويم يهم الاستعدادات وسمات الشخصية. 
يمكن تصنيف مناهج التقويم إلى أربعة أصناف منها الروائز الكلاسيكية التي تبين لنا ما إذا كان المعني يتوفر على استعداد أم لا، ثم الإحالات والعينات التي هي عينات مهنية تمثيلية مختارة بشكل يسمح بتنمية الكفايات النوعية بشكل موضوعي ومدقق. ثم هناك مراكز التقويم التي تجمع بين طرق عدة.
إن كل نتيجة محصل عليها تدخل في المقاربة العلائقية التي تهم الصورة عن الذات وإنجاز الفرد ذاته لمخطط تنموي يتناسب وامكاناته ومقومات وضعيته المهنية.
Claude lévy-leboyer, La gestion des compétences. Éd. d'organisation. 2002. p86 
• يستعمل لفظ الكفاية كثيرا اليوم في الحياة المهنية كما في الحياة الجارية، بحيث ترى فيه المقاولات جانب النتائج ويرى فيه الأفراد الكفاءات.
OEPPT-DFF-DRIF-Cellule Centrale de communication-Ingénierie pédagogique-Méthodes et approches de formation- formateur Animateur Madani Yamina.
• الكفاية هي مجموعة من الأشياء المتنوعة جدا التي يجب على التلميذ أن يكون قادرا على القيام بها.
Petit lexique pédagogique, http://www.cspj.org
● يرى فليب بيرنو أن للكفايات رهانات متعددة مرتبطة بالتكوين الأساسي لأنها يمكن أن تستجيب لحاجة اجتماعية موجهة للتكيف مع السوق والتغيرات الحاصلة ، ويمكنها أن تمنح السيطرة على الواقع وتجعل الفرد فاعلا في العلاقات الاجتماعية (بناء الكفايات انطلاقا من المدرسة ص44).
● تتجاوز الكفاية المعارف ولا تتكون بتمثل المعارف الإضافية أو العامة أو المحلية، ولكن ببناء مجموعة من الاستعدادات والخطاطات التي تمكن من تحريك المعارف المناسبة للوضعية بدقة في الوقت الملائم(بناء الكفايات انطلاقا من المدرسة ص43).
● كل كفاية ترتبط بالأساس بممارسة اجتماعية ذات تعقيد معين، أي بمجموع الأفعال والوضعيات والكلمات المندرجة ضمن الممارسة التي تمنحها معنى واستمرارية، إلا أن الكفاية لا تحيل بالضرورة على ممارسة مهنية. كما لا تتطلب أن يكون ممارسها محترفا(بناء الكفايات انطلاقا من المدرسة ص46).
● لمفهوم الكفاية دلالات متعددة سأحددها هنا باعتبارها قدرة على التصرف بفعالية في نمط معين من الوضعيات. فهي قدرة تستند إلى المعارف، لكنها لا تختزل فيها. فلمواجهة وضعية ما يجب استخدام موارد معرفية متكاملة ومتعددة ومنها المعارف(بناء الكفايات انطلاقا من المدرسة ص12).
● تفترض كل كفاية وجود موارد قابلة للتحريك لكنها لا تتطابق معها مادامت الكفاية تتضمنها فتخلق انسجاما وتظافرا فيما بينها من أداء فعل ناجح في وضعية معقدة. (ص39).
● يتطلب تطوير الكفايات التحرر من حرفية المقرر والقدرة على تحديد التعلمات المطلوبة سواء أكانت متوقعة أم لا(ص78).
فليب بيرنو، بناء الكفايات انطلاقا من المدرسة، ترجمة لحسن بوتكلاوي. منشورات عالم التربية، مطبعة النجاح الجديدة. طبعة أولى 2004
غموض "مفهوم" الكفاية:
• لماذا يحيط الغموض بمفهوم الكفاية؟ ولماذا نجد تعدد التعاريف والمعاني المتعددة الرائجة والدائرة حول هذا المفهوم؟ وهل يمكن إيجاد تعاريف واضحة. تلك هي الأسئلة التي تنطلق منها مقالة تلمان المنشورة بنوف إسبوزان العدد الثاني الصادر في سنة 2000، نونبر – دجنبر.
هناك تعريف عام متداول بين الجميع يحدد الكفاية كاستعداد لتحقيق نشاط معطى بنجاعة يتعلق الأمر هنا بمعرفة التصرف.
ومن بين التصورات الخاصة للكفاية نجد تلك التي تخلط هذا التصور بذلك الذي ينظر إليها كإنجاز لمهمة، علما بأن من يدافع عن هذا التصور يتوفر على إرث مباشر يعود لبيداغوجية الأهداف. إذن لماذا أبدع مفهوم الكفاية إذا كان متطابقا مع الهدف الإجرائي؟.
إن التعريف الذي يحدد الكفاية كاستعداد لتحقيق أو نجاز مهام معقدة في سياق يمثل درجة من اللايقين يحمل عنصرين جديدين بالمقارنة مع الهدف الإجرائي؛ فمن جهة أولى نجد أن المهام المطلوب إنجازها معقدة مما يدفع المعني بإنجازها إلى تعبئة عدد من الكفايات الجزئية، ومن جانب ثان تكون طبيعة المهمة غير واضحة. وبذلك تصير الكفاية بالتحديد هي إمكانية إتمام أفعال ملائمة في سياق غير محدد جزئيا.
يبدو هذا التعريف بعيدا عن التعلم: ما هي الاستعدادات الواجب تحصيلها لإنجاز مهمة معطاة؟ وما هي الطرق الواجب تعبئتها واتباعها من أجل اكتسابها؟.
والتصور الثاني للكفاية فهو أقدم من التصور السابق يهم بالدرجة الأولى الاستعدادات المكتسبة من أجل التصرف، وهو موروث عن الأرغونوميا Ergonomie وسوسيولوجيا الشغل (سنوات 80 و 90). وأهم ما في هذا التصور هو التحكم في الاستعدادات (المعرفية والقدرات المعرفية والمهارات اليدوية والمواقف السوسيوعاطفية) والقدرة على تعبئتها في حل للمشاكل.
وهكذا يركز التصور على "المهارة" و"معرفة الحشد" والقدرة على تحليل وضعية إشكالية والقدرة على الحكم على ما هو ضروري للقيام به في ظروف معينة.
والكفاية كذلك هي القدرة على إنجاز تشخيص أمام تنوع وضعيات –مشاكل. وهكذا تظل الكفاية هنا سياقية، وهي كذلك خاصية يتملكها الفرد إلا أن الحياة الاجتماعية منظمة بطريقة أخرى، فإذا كانت الكفاية فردية فهي كذلك جماعية، فأن تكون معروفا بكفايتك في الحياة الاجتماعية لا بد من ثقافة جماعية، والكفاية كذلك شرط للاندماج الاجتماعي؛ أو بلغة أخرى أنه بإمكاننا البحث عن تحصيل كفايات لنصير ناجحين، ولكن أيضا من أجل الانتماء والمشاركة في الجماعة، وهذا ما يجعل الكفاية واقعية اجتماعية.
وأما التصور الثالث للكفايات فهو تصور عرضاني يتميز عن التصورين السابقين الدائرين حول اختزال الكفاية في معرفة التصرف، ينظر هذا التصور للكفاية كاستعداد لتعبئة وتحويل ميكانيزمات معرفية عامة في وضعيات وسياقات خاصة، وهو تيار يرد القدرات المعرفية الممتدة إلى بلوم Bloom.
نجد بالطبيعة القدرة عامة وهي غير مرتبطة بسياق خاص مثلا: استنبط، استقرأ، قارن كلها ميكازيزمات فكرية غير مرتبطة بتخصص أو بمشاكل نوعية، نحن هنا أمام إمكانية معرفية خاصة بالفرد تقبل الحشد من طرفه، وبهذا المعنى فإن الكفاية العرضانية غير سياقية، ثم إنها تأخذ أشكالا مختلفة حسب نوع المشكل المراد حله.
تقدم الكفاية العرضانية مثالا جيدا عن "العلبة السوداء" لأن الدماغ يقوم بإنجازات ولا يعرف كيف تم ذلك.
عن فرانسيس تلمان بتصرف
http:wwww.Neuf Exposant, N2, sep-dec .2000 revue sur net.
• تتعدد التعاريف المعطاة للكفايات عند جوم أوبرسفيرد في قراءة له لكتاب فليب زارفيان.ويأتي تعدد معانيها عند المدرسين والديداكتيكيين وعلماء النفس والسوسيولوجيين والاقتصاديين والفلاسفة و أصحاب المقاولات، بحث أن جميع هؤلاء يستعملون اللفظ. و الكفاية تحتل مركز النقاشات الدائرة اليوم حول تطور العلاقات الاجتماعية في المقاولة والعلاقة بين الجامعات والمقاولات.
http://www.sigu7.juscieu.fr
• إن مفهوم الكفاية متعدد المعاني له استعمالات مختلفة. ففي المعجم الاعتيادي فإن التوفر على كفاية يعني تملك معرفة أو مهارة أو خاصية معروفة في مجال مخصوص. فأن تكون كافيا يعني أن تقدم الدليل على حيازة معرفة ما وفي حدود أن تكون خبيرا في مجال معين.كما أن الكفاية تمثل ما يقدر الفرد على إنجازه.
عبد الرحيم هاروشي، بداغوجيا الكفايات. ت.الحسن اللحية وعبد الإله شرياط. نشر الفنك، الدارالبيضاء2004.ص100
• يرى فيرنو أن مفهوم الكفاية يوظف في العديد من المستويات منها على وجه الخصوص مستوى المقاولة ككل و مستوى قسم أو قطاع منها ومستوى فريق عمل وكذا على مستوى الفرد.ويمكن القول بالنسبة لكل هذه المستويات أن مفهوم الكفاية يقود إلى تحديد ما يشكل الاختلاف بين مقاولة وبين منافسيها.
ويرى فليب كاري (Philippe Carré, 1994) من جهته، في إطار اهتمامه بالكفايات، أن مفهوم الكفاية يعتبر مركزيا في التفكير والممارسة في مجال التكوين حيث يسمح بالانتقال من التدبير الإداري للأشخاص إلى التدبير الاستراتيجي أي إلى تدبير الموارد البشرية. وبناء على ذلك، يعرف كاري الكفاية باعتبارها كل ما يسمح بحل المشكلات المهنية داخل سياق معين من خلال تعبئة وتجنيد قدرات متنوعة بكيفية مندمجة.
كما يلخص كاري الأسباب التي أدت إلى ظهور لفظ الكفاية وانتشار استعماله في الأسباب الأربعة التالية: 
يرتبط السبب الأول بسياق المقاولة وظروفها وبتطور الأسواق وكذا بتوقعات المستهلكين وحاجاتهم الذين يمارسون ضغوطا شديدة على المقاولات. ويتعلق السبب الثاني بتطور طرق وأساليب التنظيم وخاصة التخلي التدريجي عن أساليب التنظيم التايلوري في بعض المقاولات.في حين يرتبط السبب الثالث بالممارسات داخل التنظيمات وبتعبير أدق بالحركية الداخلية الضرورية في المقاولات.
أما السبب الرابع فيرتبط بالتدبير التوقعي، حيث نجد لدى الكثير من المقاولات إرادة استباق وتوقع التطورات المقبلة (النظرة المستقبلية). ويضيف كاري أن تعريف الكفاية يدور حول فكرة النشاط الذي يتم داخل سياق. وبتعبير آخر، لكي نعرف الكفايات وندبرها ينبغي أولا أن نفهم الشغل وهذا ما يحدث بالفعل في اللحظة التي يتوجب على الفرد فيها أن يحل مشكلا أو أن ينجز نشاطا ويستعمل كفاياته. فالكفايات لا تظهر خارج سياق النشاط... وثمة افتراض ضمني مؤاده أنه إذا كان فرد ما يتوفر على كفايات فإنه يستخدمها.
م. الدريج، الكفايات في التعليم.سلسلة المعرفة للجميع.ص18-19 -20
المصدر: صفحة الأستاذ الحسن اللحية
موقع الأستاذ

موقع تربوي مستقل يهتم بجديد التربية والتعليم بالمغرب

للتواصل معنا يرجي زيارة صفحة تواصل معنا: موقع الأستاذ

ما معنى الكفاية في المعاجم و التصورات التربوية؟ Reviewed by موقع الأستاذ on 7:28 م Rating: 5 ما معنى الكفاية في المعاجم و التصورات التربوية؟ الحسن اللحية Compétence 1- الكفاية معجميا:...

ليست هناك تعليقات:

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط.