بلاغ المجلس الإداري للتعاضدية العامة للتربية الوطنية حول أشغال الجمع العام الواحد و الخمسون - موقع الأستاذ

728x90 AdSpace

آخر المستجدات
الثلاثاء، 5 يوليو، 2016

بلاغ المجلس الإداري للتعاضدية العامة للتربية الوطنية حول أشغال الجمع العام الواحد و الخمسون

بلاغ المجلس الإداري للتعاضدية العامة للتربية الوطنية حول أشغال الجمع العام الواحد و الخمسون
بلاغ المجلس الإداري للتعاضدية العامة للتربية الوطنية حول أشغال الجمع العام الواحد و الخمسون
عقدت التعاضدية العامة للتربية الوطنية الجمع السنوي الواحد والخمسون بمدينة إفران يومي 27 و28 يونيو 2016 تحت شعار "الحفاظ على المكتسبات وتقوية القطاع التعاضدي دعامة أساسية للحماية الاجتماعية".
افتتحت أشغاله بكلمة توجيهية للسيد ميلود معصيد رئيس المجلس الإداري ، هنأ فيها المندوبات والمناديب الجدد على الثقة التي حظوا فيها من قبل المنخرطات والمنخرطين في اقتراع 11 ماي 2016، حيث ذكر بالأهداف العامة لقطاع التعاضد والرهانات المطروحة أمام التعاضدية الوطنية للتربية الوطنية.
مؤكدا على تشبت الجمع العام بهذه المؤسسة الاجتماعية، التي ظلت تلعب ولعقود أدوارا طلائعية في التضامن و التكافل و التآزر، وفي مجال الحماية الاجتماعية وانتهت بتأسيس إلى جانب مكونات مجموعة من التعاضديات في القطاع العام و الخاص لورش التغطية الصحية الإجبارية والتكميلية.
وشكلت محطة الجمع العام الواحد و الخمسون مرحلة مميزة داخل التعاضدية من خلال تقوية بنية الديمقراطية، وتقوية الجسم التعاضدي الذي عبرت عنه مكونات تنسيقية مؤسسات تعاضديات القطاع العام، و الخاص في أشغال الجمع العام .
حيث أكد الرئيس السابق لصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي ، على الرفض التام للإجهاز على القطاع التعاضدي من قبل منتجي العلاجات، لأنه قطاع قائم الذات له رصيد وتراكم كبير في مجال الحماية الاجتماعية في شقها الإجباري و التكميلي.
واستمرت أشغال الجمع العام بالتطرق إلى قراءة التقريرين الأدبي والمالي للسنة المالية 2013، وعرضهما للمناقشة و المصادقة، و بالموازة مع ذلك تقدمت لجنة المراقبة المالية المنتخبة في الجمع العام الخمسون بتقديم تقريرها لذات السنة . 
إثر ذلك تم عرض التقريرين الأدبي والمالي للسنة المالية 2014 للمناقشة والمصادقة، وقدمت لجنة المراقبة في سياق ذلك تقريرها يخص نفس السنة. 
ختاما لقراءة مختلف التقارير وكما ينص عليه القانون، استعرض مأمور الحسابات تقريرا مفصلا حول الوضعية المالية للتعاضدية العامة للتربية الوطنية للسنتين الماليتين 2013 و2014 .
لتطوير مرافق التعاضدية وتعزيز الإجراءات القانونية والمالية، وتقوية أهم الأوراش المفتوحة حاليا تم تقديم 10 ملتمسات للمناقشة والمصادقة على أنظار الجمع العام:
ملتمس حول تهيئة و تأهيل المصحة التعاضدية المتعددة الاختصاصات بمدينة الدار البيضاء.
- ملتمس حول تهيئة و تأهيل المصحة التعاضدية للجراحة و التوليد بمدينة الدار البيضاء.
- ملتمس حول تهيئة و تأهيل المصحة التعاضدية للجراحة و التوليد بمدينة وجدة.
- ملتمس حول تشييد و تجهيز المقر الاجتماعي للتعاضدية.
- ملتمس بشأن التفويض للمجلس الإداري للتعاضدية للقيام بالإجراءات التقنية و القانونية لبيع الملك العقاري للتعاضدية المستغل كملحقة لهذه الأخيرة بابن جدية – الدار البيضاء.
- ملتمس بشأن التفويض للمجلس الإداري للتعاضدية للقيام بالإجراءات التقنية و القانونية لبيع الملك العقاري للتعاضدية المستغل كملحقة لهذه الأخيرة بعين السبع - زناتة – الدار البيضاء.
- ملتمس حول تحديد المبلغ الأقصى للأموال المتوفرة لدى التعاضدية، التي يتعين تخصيصها لكل صنف من أصناف التوظيفات المالية المقررة في الفصل العشرين من الظهير الشريف رقم 1 – 57 – 187 بسن نظام أساسي للتعاون المتبادل.
- ملتمس حول التفويض للمجلس الإداري للتعاضدية لانتقاء مدقق الحسابات برسم السنة المحاسبية .2015
- ملتمس حول تأهيل و تجهيز العيادات التعاضدية للأسنان.
- ملتمس حول تجهيز المختبر التعاضدي للتحليلات الطبية. 
- ملتمس طرد السيد الطالبي محمد بناء على الفصل الثامن و الخمسون من النظام الأساسي للتعاضدية والمتعلق بتعريض مصالح التعاضدية لضرر.
- ملتمس إقالة السيد زبيدة مصطفى بناء على الفصل التاسع عشر والمتعلق بالتغيب.
وبعد التداول بشأنها حظيت بالمصادقة.
وفي عرض مركز ودقيق تناول السيد رئيس المجلس الإداري للتعاضدية أهم المنجزات والإكراهات، والمشاريع الجديدة التي تحتاج إلى تظافر جهود جميع مكونات التعاضدية المنتخبة والإدارية، من أجل الرفع من جودة خدمات التعاضدية، والانكباب على التواصل مع المنخرطات والمنخرطين، والتحسيس بخطورة مظاهر الغش في ملف المرض وانعكاسته الاجتماعية والقانونية والصحية. حيث أكد أن ملف المرض من أهم الأوراش التي تشكل أولوية في ورش التعاضدية من خلال تحصينه أكثر وتقليص مدة تصفية ملفاته من 32 يوما إلى مدة أقل من ذلك . 
وتداولت الكلمات الخاصة بالجهات على الخصوص مشاكل ومقترحات التي تعزز و تقوية التعاضدية العامة.
ومواكبة لأشغال الجمع العام تم انتخاب أعضاء لجنة المراقبة المشكلة من خمسة أعضاء الآتية أسماءهم :
أنيسة البورقادي.،إدريس المغليش ،يوسف عبد الكريم،الدليمي حسن،الحبيب الحفصالي.
وبالموازاة تم انتخاب أعضاء الثلث الخارج للمجلس الإداري وعددهم ستة عشر .
وعقد يوم 29 يونيو 2016 بجامعة الأخوين دورة المجلس الإداري انبثق عنها انتخاب المكتب التنفيذي.
رئيس المجلس الإداري : ميلود معصيد 
نائب الرئيس الأول: محجوب الكواري 
نائب الرئيس الثاني :بنشارف الرحماني
الكاتب العام: محمد حمو 
نائب الكاتب العام :محمد النوري 
أمين المال: حكيمة لطفاوي 
نائب أمين المال :محمد قاروسي
المستشارون: مصطفى نجو، المعيار الإدريسي عبد العزيز ، مصطفى العلوي، نورالدين زياد. 
في نهابة أشغال الجمع العام الواحد والخمسون الذي عرف نجاحا كبيرا سواء على مستوى التنظيم أو على مستوى النتائج التي تم تحقيقها، رفع رئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة للتربية الوطنية أصالة عن نفسه ونيابة عن أعضاء المجلس الإداري وكافة المندوبات والمناديب وعموم المستخدمين برقية ولاء وإخلاص للسدة العالية بالله.
افران يوم الأربعاء 24 رمضان 1437 الموافق ل 29 يونيو 2016
بلاغ المجلس الإداري للتعاضدية العامة للتربية الوطنية حول أشغال الجمع العام الواحد و الخمسون
بلاغ المجلس الإداري للتعاضدية العامة للتربية الوطنية حول أشغال الجمع العام الواحد و الخمسون

موقع الأستاذ

موقع تربوي مستقل يهتم بجديد التربية والتعليم بالمغرب

للتواصل معنا يرجي زيارة صفحة تواصل معنا: موقع الأستاذ

بلاغ المجلس الإداري للتعاضدية العامة للتربية الوطنية حول أشغال الجمع العام الواحد و الخمسون Reviewed by موقع الأستاذ on 5:11 م Rating: 5 بلاغ المجلس الإداري  للتعاضدية العامة للتربية الوطنية  حول أشغال الجمع العام الواحد و الخمسون ...

ليست هناك تعليقات:

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط.